الجمعة، 22 نوفمبر 2013

بذور الكتان الناظجة فوائدها واستعمالآتها



 بذور الكتان تحتوي على زيت ثابت بنسبة تصل الى 40 في المائة تقريبا وهو زيت له قيمة غذائية كبيرة وحوالي 90 في المائة من الأحماض الدهنية من أهمها حمض اللينولينيك وحمض اللينليتيك ( أوميغا 6 الاحماض الدهنية غير المشبعة) وفي كل مائة غرام من هذا الزيت على 55 غرام من زيت اوميغا 3.
 كما يحتوي على بروتينات وصموغ وجلوكوزيدات اللينامارين الذي يكون السيانوجين وجلوكوزيد السيانوفوريك.

ويستخرج من البذور ذات الرائحة المميزة زيت يطلق عليه اسم" الزيت الحار" والمعروف بالسيرج. وعدا عن استخدامه طبيا فانه يباع كزيت للطبخ في كل المحلات التجارية ويستبدل بزيت الزيتون وزيت دوار الشمس.
ويحظى بذر الكتان في المانيا بطلب كبير لفوائده المتعددة بعد ان أثبتت دراسات كثيرة حديثة ان مشروب مسحوق بذور الكتان ملين ومدر للبول ويفيد كثيرا في علاج النزلات الصدرية، ونظرا لانه غني بالدهون والمواد الهلامية فانه يشكل علاجا جيدا لكثير من المشاكل المعوية والصدرية، لا سيما عندما تؤخذ البذور كاملة داخليا فانها تخفف التهيج في القناة الهضمية وتمتص السوائل لانها تشكل كتلة هلامية تعمل كملين كتلي فعال.

وتستعمل هذه البذور لمعالجة الامساك وقرحة المعدة والاثني عشر والحصوات والتهابات الجهاز البولي. اذ تغلى كمية ملعقة كبيرة من البذور المجروشة في كوب ماء كبير وتترك لمدة عشر دقائق ثم تحرك جيدا وتشرب كاملة بما في ذلك الحبوب المجروشة وذلك بمعدل مرتين في الصباح وفي المساء.
ولعلاج القروح وتيفوئيد الأمعاء والحصوات المرارية ونوبات المغص يستعمل زيت بذور الكتان بمعدل ملعقة صغيرة ثلاث مرات يوميا، كما تفيد بخات بذر الكتان الساخنة للمعالجة قروح الجلد والتهابات الغدة النكفية بمعدل مرتين يوميا، ويمكن معالجة الحروق باستخدام زيت بذور الكتان كدهون موضعي على مكان الحروق.

 وفي المانيا تستخدم بذور الكتان كعلاج للامساك بدل العقاقير الكيماوية وكذلك لعلاج التهابات الجلد، وضد حساسية القولون وضد التهابات المثانة ، بحيث يؤخذ ملء ملعقة من مجروش البذور تغلى لمدة ثلاث دقائق مع كوب ماء كبير وتبرد وتشرب كاملة مرة واحدة في اليوم. ولتجميع الشوائب والمواد الغريبة في العين تستخدم بذرة واحدة من الكتان بعد ترطيبها وتوضع تحت مقلة العين. واثبتت الدراسات الاخيرة ان بذور الكتان تخفض من نسبة الكولسترول.
والكتان المعروف علميا باسم (Linum usitatissimum) يستعمل في علاج التهاب الردب وهو عبارة عن اكياس صغيرة في بطانة القولون، فالقولون هو الجزء الاكبر من الامعاء الغليظة.

وفي الطب الهندي يستخدم هذه البذور على نطاق واسع لعلاج السعال والالتهاب الشعبي والسيلان. ويطبخ بذر الكتان بعد غسله وجرشه ليستعمل كلبخات خارجية لمعالجة بعض الحالات كتسكين الام التهاب المعدة وتسكين ألم اسفل البطن والتهاب الغدة الليمفاوية.

ويمكن تناول كوب منه كشراب ثلاث مرات يوميا من أجل معالجة آلام السعال الجاف وتسكين آلام القرحة ونوبات المغص الناتجة عن حصاة في المرارة او الكليتين وآلام التهاب الجهاز البولي من كليتين او مثانة او بروستات، وقروح التيفوئيد في الأمعاء. ورغم هذه الفوائد الجمة لبذور الكتان لكن ينصح باستعمالها ناضجة، وعدم استخدام البذور غير الناضجة لاحتوائها على جلوكوزيدات سيانوجينية سامة فيجب الحيطة والحذر من ذلك.


أخي فضلا شارك الموضوع لتعم الفائدة ولاتنسى دعمنا بلايك على صفحتنا على الفيس بوك في الأعلى تشجيعا لنا وأي استفسار أو سؤال ضع تعليق في الأسفل بارك الله فيك.





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق