السبت، 9 نوفمبر 2013

حمل كتاب طبقات الأطباء لإبن أبي أصيبعة رحمه الله.




قال المؤلف رحمه الله: فإنه لما كانت صناعة الطب من أشرف الصنائع وأربح البضائع وقد ورد تفصيلها في الكتب الإلهية والأوامر الشرعية حتى جعل علم الأبدان قريناً لعلم الأديان وقد قالت الحكماء أن المطالب نوعان خير ولذة وهذان الشيئان إنما يتم حصولهما للإنسان بوجود الصحة لأن اللذة المستفادة من هذه الدنيا والخير المرجو في الدار الأخرى لا يصل الواصل إليهما إلا بدوام صحته وقوة بنيته وذلك إنما يتم بالصناعة الطبية لأنها حافظة للصحة الموجودة ورادّة للصحة جماعة من الحكماء والفلاسفة ممن لهم نظر وعناية بصناعة الطب وجملاً من أحوالهم ونوادرهم وأسماء كتبهم وجعلت ذكر كل واحد منهم في الموضع الأليق به على حسب طبقاتهم ومراتبهم فأما ذكر جميع الحكماء أصحاب التعاليم وغيرهم من أرباب النظر في سائر العلوم فإني أذكر ذلك إن شاء اللَّه تعالى مستقصى في كتاب معالم الأمم وأخبار ذوي الحكم وأما هذا الكتاب الذي قصدت حينئذ إلى تأليفه فإني جعلته منقسماً إلى خمسة عشر باباً وسميته كتاب عيون الأنباء في طبقات الأطباء وخدمت به خزانة المولى الصاحب الوزير العالم العادل الرئيس الكامل سيد الوزراء ملك الحكماء إمام العلماء شمس الشريعة أمين الدولة كمال الدين شرف الملة أبي الحسن بن غزال بن أبي سعيد أدام اللَّه سعادته وبلغه في الدارين إرادته ومن اللَّه تعالى أستمد التوفيق والمعونة إنه ولي ذلك والقادر عليه وهذا عدد الأبواب الباب الأول في كيفية وجود صناعة الطب وأول حدوثها الباب الثاني في طبقات الأطباء الذين ظهرت لهم أجزاء من صناعة الطب  وكانوا المبتدئين بها‏.‏

الباب الخامس في طبقات الأطباء الذين كانوا منذ زمان جالينوس وقريباً منه الباب الرابع في طبقات الأطباء اليونانيين الذين أذاع أبقراط فيهم صناعة الطب الباب السادس في طبقات الأطباء الاسكندرانيين ومن كان في زمنهم من الأطباء النصارى وغيرهم الباب السابع في طبقات الأطباء الذين كانوا في أول ظهور الإسلام من أطباء العرب الباب الثامن في طبقات الأطباء السريانيين الذين كانوا في ابتداء ظهور دولة بني العباس الباب التاسع في طبقات الأطباء النقلة الذين نقلوا كتب الطب وغيره من اللسان اليوناني إلى اللسان العربي وذكر الذين نقلوا لهم الباب العاشر في طبقات الأطباء العراقيين وأطباء الجزيرة وديار بكر الباب الحادي عشر في طبقات الأطباء الذين ظهروا في بلاد العجم الباب الثاني عشر في طبقات الأطباء الذين كانوا من الهند الباب الثالث عشر في طبقات الأطباء الذين ظهروا في بلاد المغرب وأقاموا بها الباب الرابع عشر في طبقات الأطباء المشهورين من أطباء ديار مصر الباب الخامس عشر في طبقات الأطباء المشهورين من أطباء الشام.
 لتحميل الكتاب فضلا إضغط على أحد الروابط:
سم الله واضغط هنا
 
عافى الله كل مريض ومبتلى.ولآتنسوني إخواني من دعوة صالحة في ظهر الغيب أسأل الله أن يرزقني وإياكم الإخلآص في القول والعمل وجزاكم الله خيرا .


 أخي فضلا شارك الموضوع لتعم الفائدة.







ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق