الاثنين، 19 يناير 2015

دراسة تكشف أن خلل الغدة الدرقية تسبب حصى الكلي


لقد كشفت دراسة أمريكية جديدة أن الإصابة بحصوات الكلى تضعف العظام وتزيد من خطر الإصابة بالكسور، وهو ما يشير إلى وجود علاقة بين حصوات الكلى  وخلل الغدة الدرقية وضعف العظام.
واكد أستاذ ورئيس قسم جراحة العظام والأستاذ بالأكاديمية الأمريكية لجراحة العظام، إن هناك علاقة بين حصوات الكلى ووجود ضعف فى العظام، ويكون ذلك عرض يحدث نتيجة لزيادة فى إفراز الغدة الدرقية، المسئولة عن التحكم فى مستوى الكالسيوم بالدم وإخراجه من البول وإطلاق الكالسيوم من العظام للدم، فعند وجود خلل بها سواء زيادة أو نقصان تؤثر على صحة العظام.
وأكد أنه فى حالة حدوث زيادة فى إفراز الغدة الجار درقية يحدث امتصاص الكالسيوم من العظام ويتم ترسيبه فى الكلى مما يؤدى إلى تجاويف بالعظام وخاصة عظام اليد والأصابع، كما يترسب الكالسيوم الزائد على شكل حصوات فى الكليتين، أما فى حالة وجود نقص فى إفراز الغدة فيحدث انخفاض مستوى الكالسيوم فى مجرى دم إلى ما تحت المستويات الطبيعية، وارتفاع مستويات الفوسفور.

وأضاف أن هناك بعض الأعراض التى تدل على وجود مشكلة بالعظام ناتجة عن الغدة الجار درقية، كوجود آلام شديدة فى العظام لا تستجيب للمسكنات العادية، وسهولة التعرض للكسور. ويشير أن العلاج فى هذه الحالة يكون من خلال التدخل الجراحى ويتم استئصال الغدة الجار درقية مع أخذ علاج دوائى تعويضى للجسم.
الغدة الدرقية Thyroid Gland  واحدة من اهم الغدد في جسم الانسان وتقع في مقدمة العنق ، وتحيط بالقصبة الهوائية
وتفرز الغدة الدرقية هرمونات  وظيفتها الرئيسية  سرعة الإستقلاب في العديد من الأنسجة منها هرمون T3 و T4  ويؤدي وجود أي زيادة أو نقصان  في افرازات الغدة الدرقية الي مخاطر عديدة وتطلق الغدة الدرقية هرموناتها في مجرى الدم إستجابة لهرمون منظم تطلقه الغدة النخامية Pituitary Gland يسمى الهرمون المنبه للدرق أو الدرقية TSH.
وحدوث  إضطرابات في الغدة الدرقية أمر شائع  وغالبا ما يتطور بالتدريج ، وقد تمضي شهور وحتى سنوات قبل إكتشاف الحالة

أخي فضلا شارك الموضوع لتعم الفائدة ولاتنسى دعمنا بلايك على صفحتنا على الفيس بوك في الأعلى تشجيعا لنا وأي استفسار أو سؤال ضع تعليق في الأسفل بارك الله فيك. 






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق