بذرقطونا أو زرقطونا بالمغربية تعرف عليها أكثر


الأجزاء المستخدمة وأين يزرع؟ 
 بذر قطونا أو حبوب البراغيث، ويقال لها أيضا: لسان الحمل، ينم، قريطة، خنانيف النعجة، أذان الجدى، ودينات النعجة، آذان الجدى، ودينات الجدى، حلاوة البدن، دقيس نقمة النعجة، آذان، الضحلة، أبودينة، حشيشة البراغيث، خنانة النعجة، الربلة. هو نبات عشبى عريض الأوراق، موطنه الأصلي هو إيران، والهند، وحاليا يزرع في مناطق شرق آسيا، حيث تتوفر الرطوبة والحرارة. تستخدم حبوب النبات للأغراض الطبية، وأحيانا تستخدم قشور الحبوب لمعالجة الأمساك فقط. وقشور الحبوب تعتبر مقلقة جدا في الاستعمالات الأخرى.
الإسم العلمي : علمياً باسم Plantago ovate.
الجزء المستخدم من النبات البذور وقشور البذور
تحتوي البذور على مواد هلامية وأهم مركب في الهلام هو ارابينوكسايلان ويحتوي ايضاً على زيت ثابت بنسبة 2 5% ومواد نشوية ويستعمل بذر قطونا لعلاج البواسير حيث اثبتت الدراسات العلمية الامريكية والألمانية والاسكندنافية ان بذور قطونا لها خاصية التليين ومضادة للاسهال، ويوجد مستحضر من بذور قطونا تباع في الصيداليات لهذا الغرض.
الاستخدام التاريخي أو التقليدي:   
بالإضافة إلى استخدامه التقليدي والاستخدام الحالي للإمساك فإن بذرالقطونا يجعل البراز سائلا وناعما، والحجم الناتج من الفضلات يثير انقباض منعكس لجدران الأمعاء يتبعه تفريغ للبراز خارجا.  وقد أفادت إحدى الدراسات أن حبوب بذرقطونا تعالج الإمساك بنجاح تام، خاصة ذلك الناتج عن أسلوب التغذية الفقيرة (قلة الألياف، وقلة التمارين الرياضية) وليس عندما يكون السبب هو المرض الحقيقي (الإمساك). وتؤكد العديد من الدراسات أن بذرقطونا يستطيع خفض مستوى الكوليسترول الكلى والليبوبروتين قليل الكثافة (الكوليسترول الضار LDL)، علما بأن مستوى الليبوبروتين عالي الكثافة (الكوليسترول النافع HDL) لا يتأثر بذلك.  وقد تمت ملاحظة خفض مستوى الكوليسترول الذى يقوم به بذرقطونا عند الأطفال، وكذلك عند البالغين. وربما بسبب محتويات الألياف المتحللة، فإن بذرقطونا يحسن أيضا من اضطراب مستوى الجلوكوز لدى بعض المصابين بمرض السكري.
ماذا قال عنها ابن سينا:
يقول ابن سينا: بذر قطونا‏‏
الماهية‏:‏ هو لونان شتوي وصيفي والشربة من أيهما كان وزن درهمين‏.‏
الاختيار‏:‏ أجوده المكتنز الممتلىء الذي يرسب في الماء‏.‏
الطبع‏:‏ بارد رطب في الثانية‏.‏
الأفعال والخواص‏:‏ المقلو منه ملتوتاً في دهن الورد قابض ويسكّن الصداع ضماداً بالخل وهو غاية جداً‏.‏
الأورام والبثور‏:‏ يستعمل مضروباً بالخلّ على الأورام الحارة والنملة والحمرة وخصوصاً التي تحت الآذان وعلى البلغمية‏.‏
آلات المفاصل‏:‏ يضمّد لالتواء العصب وتشنجه وللنقرس ولأوجاع المفاصل الحارة بالخل ودهن الورد‏.‏
أعضاء الرأس‏:‏ من يضمّد به الرأس نفعه من صداعه الحار‏.‏
أعضاء الصدر‏:‏ يلين الصدر جداً‏.‏
أعضاء الغذاء‏:‏ لعابه مع دهن الورد أو مع دهن اللوز نافع للعطش الشديد ا لصفراوي‏.‏
أعضاء النفض‏:‏ المقلو منه وزن درهمين ملتوتاً في دهن الورد يعقل وينفع من السحج وخصوصاً للصبيان والمتلعب منه ولعابه نفسه مع دهن البنفسج يطلق‏.‏
الحميات‏:‏ يشرب فيسكن لهيب الحميات الحارة‏.‏ 
يستخدم بذرقطونا مع الحالات التالية:

  • حالات تصلب الشرايين.
  • الإمساك الحاد والمزمن.
  • هام لمرضى السكر وللحد من مضاعفات هذا المرض.
  • الزوائد أو الردوب القولونية.
  • علاج مكمل للسيطرة على أعراض البواسير الشرجية.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول فى الدم.
  • أعراض اضطرابات المعدة والأمعاء.
  • بعض حالات الإسهال الحاد والمزمن.
  • ارتفاع نسبة الجليسريدات الثلاثية فى الدم.
  • المساعدة فى فقد الزائد من الوزن والحد من السمنة.
  • الإمساك الناجم عن تناول أدوية الشلل الرعاش.
  • الصدفية أو الصداف ( مرض جلدى).
  • قرحة القولون، والجهاز الهضمى.
في دراسة مفتوحة، وجد أن المرضى بقرحة القولون يستفيدون فقط عند تناولهم 20 جراما من حبوب بذرقطونا مرتين يوميا مع الماء، وكما هو الحال عند تناولهم لعلاج الميسالامين mesalamine. الخاص بعلاج قرحة القولون. ويعتبر الاتحاد بين الاثنين أكثر فعالية من أخذ كل واحد على حدة. أن بذرقطونا بمقادير كبيرة يعتبر مسهلا، وهو غني بالألياف والهلام. وتحتوي حبوب بذرقطونا على 10-30 % من الهلام والخصائص المسهلة تعزي إلى انتفاخ القشرة عندما تمتص الماء. ولا تزال هنالك حاجة لدراسات بحثية أكبر، لمراقبة وتأكيد هذا الاكتشاف الفعال.
قال عنها الدكتور جابر القحطاني:
- بذر قطونا PSYLLIUM: ويعرف هذا النبات أيضاً باسم حشيشة البراغيث ويوجد ثلاثة أنواع من هذا النبات والجزء المستخدم من النبات البذور وقشور البذور .
تحتوي البذور على مواد هلامية وأهم مركب في الهلام هو ارابينوكسايلان ويحتوي أيضاً على زيت ثابت بنسبة 2 5% ومواد نشوية ويستعمل بذر قطونا لعلاج البواسير حيث أثبتت الدراسات العلمية الأمريكية والألمانية والاسكندنافية أن بذور قطونا لها خاصية التليين ومضادة للاسهال، ويوجد مستحضر من بذور قطونا تباع في الصيدليات لهذا الغرض.
 ويقولالدكتور الصيدلاني صبحي العيد:

بذور القطونا لمعالجة الإمساك والقولون العصبي psyllium
من أشهر الملينات الطبيعية في ألمانيا خصوصا حيث تحتوي هذه البذور على ألياف تمتص بدورها جزء كبيرا من السوائل الموجودة في القناة الهضمية مما يجعل هذه الحبوب تزداد حجما مسببة زيادة في حجم البراز فيضغط البراز على جدار القولون مما يسبب انقباض عضلات الأمعاء والإحساس بضرورة التبرز ويجب شرب الكثير من الماء عند استخدام هذه الحبوب والجدير بالذكر أن مثل هذه البذور موجودة بشكل أدوية معبأة بجرعات مدروسة ومجهزة للبيع في الصيدليات الأردنية ، وتعتبر مثل هذه النبتة آمنة للحوامل والأطفال وفي حالات الرضاعة


ما هو المقدار الذي يؤخذ عادة؟ 
إن المقدار الذى يمكن تناوله من قشور بذرقطونا هو 4- 10 جرام أى ملعقة مائدة كبيرة، أو 10- 20 جرامات من بودرة حبوب بذر قطونا. ويتم تحريك ذلك ومزجه في كوب ماء كبير أو عصير، ويشرب حالا قبل أن يصبح سميكا،. ومن الضروري تناول كميات كبيرة من الماء بعد تناول بذرقطونا حتى يحقق الهدف، ولا يؤدى إلى مزيد من الإمساك.
إذا ثلآث ملاعق كبيرة يومياً مع الكثير من الماء تمدك بالكمية الصحية من الالياف المانعة لالتهاب الردب " التهاب الردب هو اكياس صغيرة في بطانة القولون، والقولون هو الجزء الاكبر من الامعاء الغليظة. ان الاكياس الصغيرة تتقبب خارج القولون، هذه الاكياس المليئة بالبراز تسمى الردوب، كما يطلق على الحالة التي يحدث فيها اسم الردب".
هل هنالك أي آثار جانبية أو تفاعلات؟ 
 إن استعمال بذرقطونا بالقدر الموصى به يعتبرا آمنا. ويجب على المرضى الذين يعانون من إمساك مزمن اللجوء إلى إرشادات ونصائح اختصاصي صحي. ويشعر بعض الذين يعانون من اضطرابات في الأمعاء باستياء وقلق عند تناولهم بذر قطونا، ويرتاحون عند تناول الألياف الخفيفة مثل تلك التي في الفاكهة والخضراوات.   ويجب على المرضى الذين يعانون من إنسداد في الأمعاء، أو زيادة الجلوكوز فى الدم، ويجدون صعوبة في التعامل مع هذه الأمراض ألا يستعملوا بذر قطونا.  وتعتبر الآثار الجانبية مثل حساسية الجلد، والجهاز التنفسي، لغبار بذرقطونا تعتبر محدودة وقاصرة إلى حد كبير على الذين يعملون في المصانع التي تصنع منتجات  بذر قطونا.
موانع الإستعمالك:
- لآتعطى للأطفال ولآتؤخذ في حالة سوء الهضم.
- من يتناولها يجب أن يشرب الماء الكافي حتى لآتسبب له الإختناق.
- لا تتناول هذه النبتة إذا كنت تعاني من الربو وحساسية القصبات.  

أخي فضلا شارك الموضوع لتعم الفائدة ولاتنسى دعمنا بلايك على صفحتنا على الفيس بوك في الأعلى تشجيعا لنا وأي استفسار أو سؤال ضع تعليق في الأسفل بارك الله فيك.




      
         

إرسال تعليق

2 تعليقات

تعليقك يهمنا