نصائح وعلآجات طبيعية مساعدة لمرضى البهاق


البهاق يعتبر من الامراض القديمة  وهوعبارة عن بقع بيضاء مميزة ومرقطة
واضحة بالجلد تكون بكامل الجسم أو قد تكون في مكان واحد إن هذا المرض يعتبر خلل صبغي ينتج عن تحطم الخلايا الصبغية وكنتيجة لذلك تظهر بقع بيضاء غير منتظمة على أجزاء مختلفة من الجلد.
البهاق هو مرض مزمن يعتبر غير معدي ولا مؤذي، ولا ينتقل باللمس بين الأزواج؛ لأنه مرض مناعي فيجب الإطمئنان لذلك.
بعض علامات وأعراض البهاق:
* قد تكون بقع بيضاء مختلفة في الحجم والشكل.
* شعر بعض الأفراد  في المنطقة المصابة يمكن أيضا أن يفقد لونه ويصبح أبيض.
* بقع بيضاء حساسة جدا وعرضة لحروق الشمس.
* مرض البهاق ليس مرضا معديا، على الرغم من أن بعض الناس قد يعتبرونه مرض معدي وهذا خطأ.
* يمكن لبعض الأفراد أو الجماعات أن تتفاقم حالتهم  وتؤدي إلى العزلة الاجتماعية و الإطرابات والعواقب النفسية.

مامدى انتشار البهاق:
الإصابة بالبهاق عبر العالم  نسبتها تتراوح مابين 8.1  في المئة ويبدو أن خمسين في المئة من الحالات المعروفة قبل سن ال 20.

ما سبب البهاق؟
أسباب البهاق لآزالت غامضة، ولا سيما في الطب الغربي غير معروف بالتحديد ولكن هناك عوامل وراثية وعصبية وأخرى متعلقة بجهاز المناعة يعتقد بأنها ذات أهمية في ظهور المرض فبعض المرضى يربطون حدوث البهاق بحدوث حرق للجلد أو صدمة عصبية نتيجة حادث أو موت أحد من أفراد العائلة أو طلاق ...الخ. بينما ينظّر العلماء بأن مرضى البهاق مهيأون وراثياً للإصابة به حيث يؤدي تفاعل خلايا الصبغة مع أجهزة المناعة إلى موتها .
الجهاز الهضمي والجلد :
ذلك لأن الجلد يشكل طلاء الجسم وللأسف نحن لآ نربطه عادة بشكل مباشر مع عمليات الهضم.
علينا أن نفهم بأنه يرتبط ارتباطا وثيقا مع التغذية في الجسم كله، بما في ذلك الجلد وتحديدا بالنسبة للبهاق.
وذلك لنوعية وكمية الدم بوساطة مباشرة من الأطعمة والمشروبات التي نستخدمها .

البهاق والنظام الغذائي:

قال الحارث بن كلدة طبيب العرب ( الحمية رأس الدواء والمعدة بيت الداء وعودوا كل جسم ما اعتاد ) فهذا ليس حديث للنبي صلى الله عليه وسلم كما يروى على السنة العوام  وإنما هو من كلام الحارث بن كلدة طبيب العرب ، ولا يصح رفعه إلى النبي صلى الله عليه وسلم .
كذلك الطبيب أبقراط، الذي يطلق عليه أحيانا "أبو الطب"، قال،"ليكن غذاؤك دواءك ودوائك طعامك".
وأيضا ابن سينا، الطبيب العربي الكبير والباحث، كتب قبل ألف سنة كلاما معناه، "أن معظم الأمراض تنشأ من أخطاء في النظام الغذائي ".
وهذا صحيح إن النظام الغذائي يلعب دورا هاما في علاج البهاق  فبعض الأطعمة مضرة بهذا المرض، وقد تكون سببا في تأخير العلاج ويمكن أيضا للبهاق أن ينتشر إذا تم استخدام هذه الأغذية بشكل متكرر.

نصائح غذائية للمرضى خلال فترة العلاج :
1- الأغذية التي يجب تناولها خلال فترة العلاج:
- العسل والفواكه المجففة والطازجة مثل الزبيب والمشمش والخوخ والرمان والايجاص
- الكبدة وكل أنواع اللحوم وصفار البيض.
- الخضار الورقية مثل السبانخ والخس والجرجير والبقدونس...
- الباذنجان والبطاطا المسلوقة والفول المدمس المهروس جيدا مع زيت الزيتون او زيت بذور الكتان.
2- الأغذية التي يجب تجنبها خلال فترة العلاج:
- اللبن والحليب والجبنة البيضاء والرومي.
- البطيخ والشمام والقرع.
- الدهون الحيوانية المصدر والمقالي.
- المشروبات الغازية.
- الليمون الحامض .
- الأغذية المحفوظة.
وصفة طبيعية للبهاق:
يمكن استعمال ملعقتين من عصير الثوم + ملعقتين خل التفاح + نصف ملعقة كبريت اصفر يمزج الكل جيداً ثم يوضع على منطقة معينة من البهاق، وذلك بمعدل ثلاث الى أربع مرات في اليوم فإذا تحسنت المنطقة التي استعملت عليها هذه الوصفة فيجرب الإنتقال لعلاج  المناطق الأخرى التي يوجد فيها البهاق وهكذا. 


أخي فضلا شارك الموضوع لتعم الفائدة ولاتنسى دعمنا بلايك على صفحتنا على الفيس بوك في الأعلى تشجيعا لنا وأي استفسار أو سؤال ضع تعليق في الأسفل بارك الله فيك.





إرسال تعليق

0 تعليقات