الأربعاء، 29 يوليو 2015

الفوائد الصحية لبذور العنب


تشير الأدلة العلمية أن بذور العنب تحتوي على الأحماض الدهنية الأساسية والأحماض الأمينية، والفلافونيدات القوية (مثل بروانثوسيانيدينس)، إن تناول بذور العنب على أساس منتظم يمكن، أن يحسن من صحة القلب والأوعية الدموية، ويحد من تورم الساق والدوالي، ويوفر بعض الحماية ضد بعض أنواع السرطانات، ويعتبر جيد لخسارة الوزن الزائد، كذلك علاج الإكتئاب، وحتى مكافحة عدوى الخميرة التي تسببها المبيضات، بالإضافة إلى ذلك، تتوفر بذور العنب على خصائص قوية مضادة للأكسدة.
ولجني الفوائد الغذائية والصحية من بذور العنب فبمجرد الحصول على بعض، العنب الطازج العضوي تناوله ببذوره مع مضغ البذور جيدا، بدلا من ابتلاعها بدون مضغ.
 خصائص قوية مضادة للأكسدة:
بذور العنب غني بشكل طبيعي بالفلافونيدات المضادة للأكسدة وللعلم فإن المواد المضادة للأكسدة يمكن أن تساعد على تحسين صحتك بطرق عديدة. يمكن أن تحمي الجسم من علامات الشيخوخة المبكرة، بما في ذلك تجعد الجلد، وضعف صحة القلب، وتدهور الرؤية ، وقد توفر حماية ضد مرض الصدفية، والتهاب المفاصل المصاحب لالتهاب المفاصل الروماتويدي، أيضا.
 بذور العنب لتورم الساق، الدوالي، ومشاكل القلب والأوعية الدموية: 
إن "بروانثوسيانيدينس" في بذور العنب لتحسين الدورة الدموية عن طريق تعزيز الشعيرات الدموية والشرايين، والأوردة. كما أجريت دراسة سريرية ان بذور العنب يمكن أن تكون قادرة على الحد من تورم الساق عند النساء أثناء الجلوس لفترات طويلة. وقد أجريت العديد من الدراسات لتقييم الفوائد المحتملة لبذور العنب على صحة القلب والأوعية الدموية، سواء في الحيوانات والبشر، وكانت النتائج واعدة. وقد تبين أن مستخلص بذور العنب، على سبيل المثال، قد حد من النوبات القلبية، وعدم انتظام دقات القلب ، وكذلك تصلب الشرايين، وتقليل أكسدة مستويات الكولسترول LDL.
 خصائص مكافحة للسرطان: 
على الرغم من أن الباحثين يحذرون من أنه من السابق لأوانه استخلاص استنتاجات حول إمكانية بذور العنب للحد من خطر السرطان لدى البشر، في التجارب المختبرية والبحوث المجرات التي أجريت حتى الآن قد وجدت أن بذور العنب (وخاصة بروانثوسيانيدينس المستخرج من بذور العنب) يمتلك خصائص مضادة للسرطان. لإختباره على الفئران، وتبين انه له القدرة على  الحد من حدوث الأورام، وحجم الورم، ومنع تحول الأورام الحليمية إلى سرطانات خبيثة.
بذور العنب وفقدان الدهون: 

لا أعجب من الفوائد الصحية المحتملة المرتبطة مع تناول بذور العنب تشير الدلائل إلى أن المركبات الموجودة في بذور العنب يمكن أيضا أن توفر فوائد فقدان الوزن. ففي دراسة أجريت في المختبر عام 2003، أن مستخلص بذور العنب قد يكون مفيدا كعلاج لتقليل امتصاص الدهون الغذائية وتراكم الدهون داخل الجسم.
قد تكون بذور العنب - علاج طبيعي للإكتئاب:
 في عام 2010، قام فريق دولي من العلماء من الولايات المتحدة والصين ونشرت هذه الدراسة المثيرة للاهتمام حول آثار بروانثوسيانيدينس العنب على الصحة النفسية. لتأثيراتها المضادة للاكتئاب في الفئران، على غرار آثارالعقاقير المضادة للاكتئاب وكانت هناك صلة بين الآثار المضادة للاكتئاب وبروانثوسيانيدينس العنب إلى زيادة ملحوظة في مستويات السيروتونين في ثلاث مناطق المخ - القشرة الجبهية، الحصين والمهاد - وإلى زيادة في مستويات نورادرينالين والدوبامين في القشرة الأمامية والحصين.
الأثار الجانبية لبذور العنب:
يعتبر مستخلص بذور العنب عموما آمن. ويمكن أن يشمل آثار جانبية مثل صداع، حكة فروة الرأس والدوار والغثيان.
 المخاطر المحتملة:
1- الأشخاص اللذين لديهم حساسية العنب لا ينبغي أن يستخدموا مستخلص بذور العنب.
2- كذلك إذا كان لديك اضطراب النزيف أو ارتفاع ضغط الدم، اخبر طبيبك قبل البدء في استخدام مستخلص بذور العنب.

3- إذا كنت تأخذ أي أدوية بانتظام، تحدث مع طبيبك قبل البدء في استخدام مستخلص بذور العنب إن بذور العنب يمكن أن تتفاعل مع عقاقير مثل سيولة الدم ومسكنات الألم  (مثل الاسبرين والايبوبروفين ونابروكسين)، وبعض أدوية القلب، وعلاجات السرطان وغيرها.
4 - الأشخاص اللذين لديهم مرض سكري يرجعون لأطبائهم.
5- ونظرا لعدم وجود أدلة بشأن سلامته على الحامل، لا ينصح استخدام بذور العنب للأطفال أو النساء الحوامل أوالمرضعات.

أخي فضلا شارك الموضوع لتعم الفائدة ولاتنسى دعمنا بلايك على صفحتنا على الفيس بوك في الأعلى تشجيعا لنا وأي استفسار أو سؤال ضع تعليق في الأسفل بارك الله فيك.





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق