الخميس، 17 نوفمبر 2016

تعرف أكثر على فوائد حشيشة الهر.


حشيشة الهر عشبة معمرة يصل ارتفاعها إلى متر واحد, لها أوراق قلبية خضراء إلى رمادية, وأزهار على شكل سنابل في قمم الأغصان ذات لون بنفسجي, تعرف علمياً باسم Nepeta catatria من الفصيلة الشفوية Labiatae. الموطن الأصلي للنبات أوروبا, وقد وطنت في أمريكا الشمالية. وتكون منتشرة كثيراً في المناطق المرتفعة جداً. تجمع الأجزاء الهوائية, وهي الجزء المستعمل من النبات في فصل الصيف. 
مفيدة للقطط حيث تعمل على تنشيطها وتزيد من حيويتها، وربما من هنا جاءت التسمية.
الاستخدام التاريخي أو تقليدي:
استخدمت هذه العشبة طوال التاريخ لإحداث تأثير منشط عام عند كثير من الأفراد.
فقد كان شاي 
حشيشة الهر مشروبا عاديا في إنجلترا، وخاصة فى ايرلندا، قبل قدوم الشاي التقليدى من الصين.
وقد تم علاج عدة حالات مرضية باستعمال النبات، بما فيها السرطان، وآلام الأسنان، ومسمار القدم، والطفح الجلدي. كما استعملت العشبة لإدرار البول، وتسهيل نزول الطمث المتخلف، وإجهاض الأجنة الميتة فى الرحم، ولتفتيح الرئة المسدودة (كما فى حالات الربو)، وقصر النفس، وأيضا فى علاج حالات الكدمات الداخلية، من قبل أطباء الأعشاب التقليديين.
المركبات الفعالة:
تحتوي حشيشة الهر على إيريدويدات وزيت طيار, يشتمل على الفاوبيتا النيبتا لاكتون وليستونلول والجيرانيول وكذلك تحتوي حموض العفص.
وقد أثبتت الدراسات التي أجريت على الحيوانات (عدا تلك التي اشتملت على القطط) أنه يزيد من الرغبة فى النوم. والمونوتربين يساعد أيضا فى علاج السعال.

إحتوائها على بعض الأحماض والمعادن والفيتامينات:
ومن اهمها حمض الفوليك ، الليمونين ، اينوزيتول ، وحمض بنتانيوك . كما أنها تحتوي على المعادن مثل الصوديوم والفوسفور والمنجنيز والكبريت وجنبا إلى جنب مع الفيتامينات المتنوعة مثل فيتامين (أ) ومجموعة فيتامينات ب وخاصة ب12 المقوى العام للخلايا العصبية.
الاستعمالات:
تستعمل حشيشة الهر على نطاق واسع, فقد كتب عنها كيوخ K'eogh في "كتاب الأعشاب الطبية الإيرلندية"؛ حيث ذكر أنها مدرة للبول وتفتح انسدادات الرئتين والرحم. كما أنها جيدة للكدمات الداخلية وضيق النفس. ولحشيشة الهر تأثير منبه على القطط, وتأثير مهدئ على الإنسان.
تستعمل حشيشة الهر مقوية للمعدة وخافضة للحمى؛ حيث إنها تحث على التعرق. تتميز العشبة بطعم مستساغ ورائحة عطرية مفرحة؛ وهذا يجعلها مناسبة لعلاج الزكام والإنفلونزا والحمى عند الأطفال, وبالأخص عندما تخلط مع البيلسان الأسود وتحلى بالعسل.
وحشيشة الهر مضادة لانتفاخ البطن وتطبُّله, وتساعد في علاج مشكلات الهضم, وهي مفيدة جداً لعلاج الصداع المتعلق بالمشكلات الهضمية. كما أنها تفيد الروماتزم والتهاب المفاصل, ويمكن صناعة مرهم منها لعلاج البواسير. كما أنها تستخدم لعلاج الشقيقة أو ما يعرف بالصداع النصفي. كما ذكرت الأبحاث الحالية أن لحشيشة الهر تأثيراً مهدئاً جيداً.
يتم استخدام النعناع البري أو حشيشة الهر للحالات التالية:
* نوبات السعال الحاد. 
نزلات البرد والانفلونزا. 
* الأرق وعدم القدرة على النوم بسهولة.
* يساعد الإنسان في علاج الحمى، وذلك لقدرته على جعل الجسم يتعرق بشكل غزير جداً، مما يؤدي إلى تخفيض درجات الحرارة
* تحسين الهضم. 
* الألم والصداع.
* تحفيز الشهية 
* الروماتيزم والتهاب المفاصل 
* القلق.  
* تطبل المعدة نتيجة لتكون الغازات بها.
* الانتفاخات المعوية والقولون  والمغص.
* تهدئة الاعصاب حيث تعمل على الاسترخاء التام لها وتساعد فى القضاء على الأرق.
* يعتبر مدراً جيداً للبول. 
* تدخل فى تركيب بعض الأدوية والمركبات الكبماوية.

طريقة الإستعمال:
يوجد من حشيشة الهر مستحضر مقنن على هيئة كبسولات متوفر في مخازن الأغذية الصحية في بعض البلدان مضادة للقلق والتوتر والأرق تساعد على النوم, وتهدئ التوتر النفسي والقلق العصبي. يؤخذ كبسولتان ثلاث مرات يومياً. 
إذا تعذر وجود المستحضر فيمكن أخذ ملعقة طعام من مجروش الأوراق, وتوضع في ملء كوب ماء مُغلّى تغطى, وتترك مدة 10 دقائق, ثم تصفى وتشرب بمعدل مرتين في اليوم.
تحذير :  
النعناع البري قد يكون له لآمحالة آثار سلبية على النساء الحوامل ،والمرضعات ، فينبغي أن تأخذ المشورة من اطبائهم قبل استخدام هذه العشبة لتجنب الآثار الجانبية السلبية.
هل تتعارض حشيشة الهر مع الحساسية لدى بعض الأشخاص أو تسبب الحساسية؟  نعم تسبب الصداع والتوعك, والجرعات الكبيره تسبب التقيؤ.
هل تتعارض حشيشة الهر مع الأدوية الكيميائية المصنعة؟ نعم تتعارض حشيشة الهر مع المنومات والأدوية المسكنة. 


أخي فضلا شارك الموضوع لتعم الفائدة ولاتنسى دعمنا بلايك على صفحتنا على الفيس بوك في الأعلى تشجيعا لنا وأي استفسار أو سؤال ضع تعليق في الأسفل بارك الله فيك.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق