الأحد، 2 أبريل 2017

تعرف أكثر عن فوائد بذورالكزبرة ذات القيمة الغذائية العالية


تتميز الكزبرة برائحتها العطرة، كما تعتبر من أشهر أنواع التوابل، وذات قيمة غذائية عالية، لاحتوائها على مركب السينول، ونسبة وافرة من الأحماض الضرورية للجسم، مثل حمض اللينوليك، وحمض البالميتيك، وحمض الأولييك، وحمض السيتريك، وحمض الـسكوربيك، والفيتامينات مثل فيتامينات B complex,A,C، والعناصر مثل: البوتاسيوم، والكالسيوم، والمغنيسيوم، والفسفور، والنحاس، والزنك، والحديد، والألياف الغذائية، والزيوت الطيّارة، ومضادات الأكسدة، كما تستخدم في العديد من التطبيقات الصناعية، والعلاجية، والتجميلية.
فوائد الكزبرة الجافّة: 
* تزيد من كمية إدرار الحليب خلال فترة الرضاعة.
* تعالج تقرح الأذنين، وتدفّق الدمع.
* تعالج القروح، وتهيج الالتهابات.
* تطرد الديدان المعوية.
* تحسن القدرة على النوم.
* تعالج اضطرابات الجهاز الهضمي.
* تقلل حموضة المعدة.
* تنظّم عملية الهضم.
* تحمي الجسم من الأمراض؛ لاحتوائها على خصائص مضادّة للبكتيريا.
* تحسن صحة القلب، وتنظم ضرباته، وبالتالي تقلل من ضغط الدم المرتفع.
* تخلص الفم من الروائح الكريهة، مثل روائح الثوم والبصل، عن طريق مضغ أوراق الكزبرة سواء رطبة أو جافّة. 

* تعالج انتفاخ البطن، والمغص، والتشنّجات في الأمعاء، عن طريق نقعها في الماء الساخن، ومن ثم تصفيتها،وشرب المنقوع.
* تعالج التوتر العصبي.
* تنبه إفراز العصارات الهضمية. تخلّص الجسم من الغازات.
* تقضي على البكتيريا والفطريات في المعدة. تفتح الشهية، وتعالج مشاكل سوء الهضم، وفقدان الشهية.
* تعالج اضطرابات القولون.
* تعالج الكحّة، ونزف الأنف، والقيء، والشعور بالغثيان.
* تنشط خلايا البنكرياس، وتحفز إفراز الإنسولين، وبالتالي المحافظة على مستوى السكر الطبيعيّ في الدم.
* تفتت حصى المرارة.
* تقلّل خطر الإصابة بمرض السرطان.
* تنشّط خلايا الكبد.
* تنظّف البشرة، وتطهرها، وتزيل الحبوب والبثور، عن طريق طحن الكزبرة الجافّة بشكل ناعم، ومن ثم مزجها بشكل متجانس مع الكركم والعسل، ومن ثم تطبيق المزيج على البشرة، وتركه حتى يجفّ.
* تخفّف اضطرابات الدورة الشهرية، عن طريق إضافتها إلى النظام الغذائي،.
* تعالج فقر الدم؛ لإحتوائها على الحديد.

القدرات الشفائية للكزبرة:
الكزبرة طاردة للغازات، منبهة، مطهرة، مسكنة، مضادة للبكتيريا والميكروبات، مضادة للالتهابات، مدرة للبول، كما تعمل على زيادة الرغبة الجنسية. فهي تحتوي على بعض المركبات كالسينول وحمض اللينوليك للتخفيف من أعراض التهاب المفاصل والروماتيزم.
كما أن الكزبرة غنية بحمض الاولييك، حمض اللينوليك، حمض البالميتيك، وحمض الستيريك وحمض الأسكوربيك وغيرها من الأحماض الأساسية. مما يعزز فوائد الكزبرة الصحية لتخفيض الكوليسترول الضار في الدم، ومن ثم تجنب أمراض القلب والأوعية الدموية.
وفضلا عن ذلك، فتعمل الكزبرة على تعزيز وظائف الكبد، والغدد الصماء، كما يساعد على خفض مستويات السكر في الدم. أيضا، تساعد الكزبرة على علاج بعض المشكلات الصحية كعسر الهضم، الإسهال، غازات المعدة والانتفاخات. كما أنها تحفز إفراز الإنزيمات والعصارة الهضمية. كما تعتبر جيدة لتحسين الشهية.
بالإضافة إلى ذلك، فإن الكزبرة فعّالة جدا للتخلص من الاحمرار، حكة الجلد، والالتهابات. كما تساعد الكزبرة أيضا على التخلص من رائحة الفم الكريهة وعلاج قرح الفم نتيجة لتمتعها بالخصائص المطهرة والرائحة المميزة.
وإلى جانب ذلك، فتعمل الكزبرة على تقوية الجهاز المناعي وتساعد على تنقية السموم من الجسم، وتعتبر علاج عشبي فعال ضد البكتيريا الضارة كالسالمونيلا.
كما تعتبر الكزبرة أيضا من أفضل الأطعمة التي تساعد على زيادة لبن الثدي خلال فترة الرضاعة.
الإستعمالآت الطبية للكزبرة:
1- لعلاج عسر الهضم
تناول مشروب الكزبرة المحضر من إضافة ملعقة صغيرة من مسحوق بذور الكزبرة لكوب من الماء المغلي من أفضل وأبسط العلاجات المنزلية لعسر الهضم.
2- للتخلص من الآم الروماتيزم والتورمات
يتم تناول كوب من مشروب الكزبرة بانتظام. ولتحضيره، تضاف ملعقة صغيرة من بذور الكزبرة لكوب من الماء المغلى، ويغطى ويترك لمدة 5 دقائق.
3- لعلاج السعال
يتم تناول خليط من ماء الورد وعصير أوراق الكزبرة.
4- لخفض مستويات الكوليسترول في الدم
يتم إضافة 2 ملعقة صغيرة من مسحوق بذور الكزبرة لكوب من الماء المغلى، ويتم تناوله يوميا.
5- لوقف نزيف الأنف
يتم طحن حوالي 20 جرام من أوراق الكزبرة مع القليل من الكافور، ثم يستخدم الخليط الناتج كنقاط للأنف. ويمكن استعمال عصير أوراق الكزبرة الطازجة فقط في حالة عدم توافر الكافور.
6- لعلاج قرح الفم
يمكن الاستفادة من الكزبرة كغرغرة لعلاج قرح الفم. كما يمكن استخدام أوراق الكزبرة لتحضير معجون أسنان منزلي.
7- لعلاج التهابات العينين وتورمها واحمرارها
يغلى كوب من الماء ثم تضاف ملعقة صغيرة من بذور الكزبرة، ثم تترك وتغطى لمدة 15-20 دقيقة. ثم تبرد، وتصفى، ويستخدم السائل الناتج لغسل العينين.
8- للتخلص من رائحة الفم الكريهة
مضغ أوراق الكزبرة الطازجة مفيد للتخلص من رائحة الفم الكريهة، وخاصة الناتجة عن الأدوية.
9- للتخلص من التهابات الجلد
تطحن بعض أوراق الكزبرة الطازجة مع القليل من الماء، حتى تتكون عجينة خفيفة. ثم تستخدم تلك العجينة على الجلد للتخلص من التهابات الجلد. كما يمكن إضافة القليل من العسل.
10- لعلاج غزارة الطمث
تساعد أوراق الكزبرة على علاج غزارة الطمث نتيجة خواصه التي تساعد على توازن الهرمونات في الجسم.
11- للتخلص من البثور والرؤوس السوداء
يستعمل خليط من ملعقة صغيرة من عصير الكزبرة مع القليل من مسحوق الكركم.
فوائد الكزبرة للبشرة :
تستخدم الكزبرة في علاج الأمراض الجلدية :
تعد الكزبرة فعالة جداً في علاج الأمراض الجلدية مثل الإكزيما ، وحكة الجلد والطفح الجلدي والإلتهابات . كما أنها تساعد في علاج تقرحات الفم . وذلك عند غرغرة الفم بماء الكزبرة المغلي وذلك لتقليل تقرحات الفم .ويمكن إستخدامها أيضاً كعلاج لحكة الجلد والطفح الجلدي . من خلال عمل عجينة من بذور الكزبرة مع القليل من الماء وإضافة معلقة صغيرة من العسل ووضع هذه العجينة علي الجلد لمنع الحكة .
تعالج الكزبرة البثور :
توصف الكزبرة بإعتبارها علاج منزلي فعال للبثور وحب الشباب و الرؤس السوداء وذلك لإحتوائها علي الخصائص المضادة للبكتريا .يمكنك تجهيز قناع الوجه من معجون الكزبرة والكركم والعسل ويمكنك إضافة الطين المغربي إذا كانت بشرتك دهنية. وتطبيق القناع علي الوجه بأكمله وتركه حتي يجف ثم غسل الوجه بالماء .
تعالج الكزبرة الشفاه الداكنة :
عند خلط 2 معلقة صغيرة من عصير الكزبرة ومعلقة صغيرة من عصير الليمون . وتطبيق هذا الخليط علي جميع مناطق الشفاه وتركه ليلة كاملة علي الشفاه وغسله في صباح اليوم التالي وتكرار ذلك لفترة صغيرة للحصول علي شفاة وردية
تعالج الكزبرة تساقط الشعر :
عند إضافة الكزبرة إلي زيت الشعر الخاص بك وإستخدامه لتدليك فروة الرأس مرتين في الأسبوع علي الأقل .وهذا يمنع من تساقط الشعر ويساعد علي تحفيز نمو الشعر الجديد .

الدراسات والأبحاث:
قام فريق علمي ألماني بعمل دراسات خاصة عن الكزبرة، واكد امكانية استخدامها كمضادات حيوية طبيعية، مبيدة للجراثيم الطبيعية.

دراسة اخرى قام بها فريق برتغالي ووجد ان الكزبرة لها تأثير على اثنى عشر نوم من البكتريات المختلفة منها بكتيريا الكولاي والسالمونيلا المسئولة عن التسمم الغذائي
الأثار الجانبية لبذور الكزبرة وأضرارها:
أكثر الناس لا يعرفون أن بذور الكزبرة يمكن أيضا أن تسبب بعض الآثار الجانبية! مما لا شك فيه، أن بذور الكزبرة تفيد صحتك بعدة طرق. ولكن رغم ذلك فهي منوطة أيضا ببعض الآثار الجانبية إذا بالغنا فيها، وفيما يلي بعضها :
1. تسبب مشاكل في الكبد: 

طول وافراط  استخدام بذور الكزبرة يمكن أن تسبب مشاكل في الكبد. مكونات الزيت الموجود في بذور الكزبرة مفيدة عادة في علاج مشاكل الكبد، ولكن استخدامه المفرط يمكن أن يؤدي إلى إفراز مادة صفراء تسبب مشاكل غير طبيعية.
 2. الحساسية: 

بعض الناس قد تحصل له الحساسية مثل الطفح الجلدي، صعوبة في التنفس، وحكة، تورم في الوجه / الحلق، والدوخة وما إلى ذلك نتيجة استخدام بذور الكزبرة. إذا كنت قد تعرضت لهذه المشاكل، فمن المستحسن استشارة طبيبك قبل استخدام هذه المنكهة.
 3. الحمل والرضاعة الطبيعية: 

النساء الحوامل ومن هن في وقت الرضاعة الطبيعية يجب أن يستخدمن بذور الكزبرة بكميات محدودة فقط بسبب تأثيرها على إفراز الغدة، الذي يمكن أن يسبب الضرر للأم والجنين وكذلك الغدد التناسلية.
 4.مشاكل في التنفس : 

الاستخدام المطول والمفرط لبذور الكزبرة يمكن أن يؤدي إلى مشاكل في التنفس يرافقه ألم في الصدر، جفاف الحلق. إذا كنت تواجه أي مشاكل من هذا القبيل، فمطلوب العناية الطبية السريعة.
 5.حساسية  الشمس  : 

في بعض الأحيان، استخدام بذور الكزبرة قد يسبب حساسية الشمس، مما يزيد من خطر حروق الشمس وسرطانات الجلد. إذا كنت تعاني من الحساسية أو حساسية الشمس، فإنه من المستحسن استخدامها الحد الأدنى، وهذا ايضا بعد التحدث مع طبيبك.
6. مشاكل الجلد: 

بعض الناس قد يعانون من مشاكل الجلد مثل الالتهاب، والحكة، وتهيج والتهاب الجلد واسمرار الجلد بعد استخدام بذور الكزبرة. ويوصى بالمشورة الطبية في مثل هذه الحالة، وينبغي التوقف عن استخدامها  إذا لاحظت أي من هذه الأعراض.
 7. الجهاز الهضمي :  

الاستخدام المطول أو الزائد لبذور الكزبرة قد يسبب مشاكل في الجهاز الهضمي مثل الإسهال، آلام المعدة، وفقدان الشهية، والجفاف.
 8. انقضاء الحيض: 

عموما، تستخدم بذور الكزبرة لعلاج اضطرابات الدورة الشهرية، ولكن بعض النساء قد يعانين من هفوات من الحيض نتيجة لاستخدامها. إذا كنت تواجهي  أي قضية من هذا القبيل، فانك طبعا تحتاجين الى التقليل من بذرة الكزبرة.
 9. نقص السكر في الدم أو انخفاض السكر في الدم: 

استخدمت بذور الكزبرة في علاج مرض السكري لأنها لديها القدرة على خفض مستوى السكر في الدم. إذا كنت تخضع للعلاج من مرض السكري، يجب مراقبة مستوى السكر في الدم لديك قبل استخدام الكزبرة لانها قد تخفض مستوى السكر في الدم بشكل كبير.
 10. الآثار الجانبية الأخرى: 

العديد من الآثار الجانبية الأخرى التي قد تواجهيها بسبب استهلاك الكزبرة مثل أوجاع الأسنان، وآلام المفاصل، والديدان، والغثيان، والفتق. على الرغم من أن هذه المشاكل ليست شائعة جدا، لكن ينبغي للمرء أن يكون حذرا ويستشير الطبيب في أي حال. وغالبا ما تحصل الاثار الجانبية السابق ذكرها في حال الاكثار من بذور الكزبرة.
أخي فضلا شارك الموضوع لتعم الفائدة ولاتنسى دعمنا بلايك على صفحتنا على الفيس بوك في الأعلى تشجيعا لنا وأي استفسار أو سؤال ضع تعليق في الأسفل بارك الله فيك.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق