الاثنين، 5 نوفمبر 2018

الكستناء فوائد عديدة للجسم


الكستناء أو فاكهة الشتاء أو ما هو معروف بأبو فروة "Chestnuts, Castanea crenat" وتسمى عندنا  في المغرب   "القسطاليتبع هذا الصنف للفصيلة البلوطية.
 تعتبر هذه الفاكهة من أشهر أنواع المكسرات المفيدة لجسم الإنسان، يوجد لها العديد من الأنواع بحسب مناطق زراعتها، اذ تزرع في الغابات الجبلية في كل من الصين، واليابان، وأوروبا، وأمريكا الشمالية وتعتبر مصدر غني بالفيتامينات والمعادن (مثل المنغنيز،الموليبدينوم،كوبر والمغنيسيوم).
الكستناء لديها خصائص غذائية مماثلة لتلك الخاصة بالحبوب وعلى الرغم من أنها لا تحتوي على الغلوتين، إلا أنها تحتوي على نسبة عالية من السكريات، وخاصةً النشا.
كذلك تعتبرغنية بالألياف، والأملاح المعدنية مثل البوتاسيوم ،والفوسفور ،وكميات صغيرة من الحديد ،وتحتوي على الفيتامينات B2 و E و C.
القيمة الغذائية والفوائد الصحية للكستناء:
صحة الجهاز الهضمي:
الكستناء تقلل مستويات الكوليسترول وتثبت مستويات السكر في الدم كما أنها تقلل من خطر الإمساك ومضاعفات الأمعاء مثل التهاب الرتوج وهو مرض يصيب الجهاز الهضمى ، ويكون من خلال تكوين جيوب فى القولون.
زيادة وظائف المخ:
تحتوي الكستناء على فيتامينات B الذي تذوب في الدهون ويعزز صحة الجلد وينتج خلايا الدم الحمراء ويحسن وظائف المخ.
مستويات الطاقة المتزايدة:
تحتوي الكستناء على كميات كبيرة من الكربوهيدرات ،الضرورية للطاقة القصيرة والطويلة الأجل. 
كما أنها تساعد في وظيفة الجهاز العصبي.
عظام أقوى: 
الكستناء تحتوي على النحاس ، وهو معدن يعزز قوة العظام ويعزز جهاز المناعة.
انخفاض خطر الإصابة بالمرض:
تحتوي الكستناء على المنجنيز ، وهو معدن لا يقاوم ، يحارب الجذور الحرة في الجسم ويقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان كما أنه يلعب دورًا رئيسيًا في عملية الشيخوخة ويساعد على منع تخثر الدم.
لا تحتوي على الغلوتين: 
الكستناء هي ذات فائدة كبيرة للمرضى الذين يعانون من مرض الاضطرابات الهضمية ، وهو مرض يزعج الأمعاء الدقيقة.
فوائد الكستناء للمرأة الحامل:
قد تشكل الكستناء وجبة خفيفة ملائمة جدا، اذ انها وكما ذكرنا سابقا مصدر للعديد من المعادن والفيتامينات المهمة جدا وخاصة في فترة الحمل، وأشهرها حمض الفوليك ومن المعروف أن حمض الفوليك مهم في تكوين كريات الدم الحمراء، كما وانه مهم جدا في الفترة الأولى من الحمل، اذ أن تناوله بشكل كافٍ يساعد في وقاية الجنين من التشوهات.
تقوية المناعة وحماية الخلايا:
ما يميز الكستناء عن غيرها من المكسرات كونها مصدر غني لفيتامين C والمهم جدا في تحييد الجذور الحرة بكونه مضاد أكسدة قوي جداً، وكل 100 غم من الكستناء تحوي ما يقارب 43 ملغم من فيتامين C، ومن المعروف أيضا أهمية هذا الفيتامين لكل من اللثة والاسنان والأوعية الدموية وفي دراسة تم اجراءها عام 2010 على الفئران و نشرت من قبل مجلة Food Chem Toxico، وجد بان مضادات الأكسدة الموجودة في الكستناء قد يكون لها دور قوي في وقاية أنسجة وخلايا الكبد من التلف.
تخفيظ نسبة الكولسترول في الدم:
إحتواء الكستناء على الألياف الغذائية التي تساعد في تقليل نسبة الكولسترول في الدم . 
تحتوي الكستناء أيضا على الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة مثل حمض الأوليك والأحماض البالمتيوليك ،والتي تعزز من توفير الكولسترول الجيد (HDL ) في حين تخفض الكولسترول السئ (LDL).
فوائد عامة للكستناء:
* جيد في بناء الجسم غذائيا ، ويوصي به في حالات الهزال.
* يساعد الكستناء في علاج إلتهاب اللثة ومشاكل الأسنان الصحية. 
* تستخدم الأوراق في علاج الحمى .
* الكستناء يستخدم أيضا في السعال التشنجي مثل السعال الديكي.
* الكستناء يمكن أن يساعد في إصلاح الأوعية الدموية والشعيرات الدموية كما يمكن أن يساعد في جعل جدار الوريد مرن.
* يقضي على الشعور بالقئ والغثيان ويدر للبول .
هل هناك محاذير من تناول الكستناء:
- من المهم أن تستشير طبيبك لأن ،هناك بعض الأمراض أو الإضطرابات التي تمنعنا من استهلاك الكستناء وتشمل هذه الاضطرابات مرض السكري بسبب ارتفاع محتوى السكر في الكستناء. 
- مسألة أخرى من الضروري لنا في كل الحالات سواء اكلناها مشوية أم مسلوقة أو على شكل حلوى أن يتم مضغها جيدا لكي لا تتعارض مع العصارات المعوية، كما أن عدم مضغها بشكل جيد يسبب عسر في الهضم وبعض الغازات، وكما يجب على المصابين بأمراض عسر الهضم ،والمغص،ومشاكل في الكبد،والسمنة عدم تناولها.
وفي النهاية أحبتي لن يكون هناك أشهى أو أنسب في فصل الشتاء هذا، من وجبة خفيفة من حبات الكستناء المشوية، نغذي بها جسمنا ونقوي مناعتنا لمواجهة امراض البرد والشتاء.


أخي فضلا شارك الموضوع لتعم الفائدة ولاتنسى دعمنا بلايك على صفحتنا على الفيس بوك في الأعلى تشجيعا لنا وأي استفسار أو سؤال ضع تعليق في الأسفل بارك الله فيك.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق