إن تناول بعض الأطعمة ستجعلك تقاوم الإرهاق الصباحي


يعاني الكثير من الأشخاص ويشعرون بالتعب عند الإستيقاظ من النوم، الأمر الذي يدفعهم إلى استهلاك أقداح عدة من القهوة المصحوبة بأطعمة غنية بالسكريات أو أطعمة مصنعة جاهزة، وذلك للحصول على الطاقة لبدء يوم طويل من العمل أو ممارسة المهام الأخرى. إلا أنه في حقيقة الأمر فإن اللجوء إلى تلك الأطعمة والمشروبات سيزيد الطين بلة، لتستمر حالة الإرهاق الصباحي من دون حل.
أما الحل الأمثل لمقاومة إرهاق الصباح فينصح بتناول الغذاء الطبيعي الصحي من الخضروات والفواكه الطازجة والحبوب والمكسرات، التي تحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية الضرورية الأخرى، إذ يمكن لتلك الأطعمة أن توفر الطاقة التي يحتاج الجسم إليها في الصباح ولبقية اليوم، ما يساعد في مقاومة إرهاق الصباح والتغلب عليه.
ومن تلك الأطعمة العديدة نتخير لكم ستة اطعمة ينصح بتناولها في الصباح:
1 - حبوب لقاح النحل:
تعد حبوب لقاح النحل أو طلع النحل من الأغذية الطبيعية عالية القيمة الغذائية التي يطلق عليها لقب (الأطعمة الخارقة) "Superfood"، إذ إن تناول حبوب لقاح النحل بالصباح يعزز من طاقة الجسم والتحمل البدني. إذ أنها غنية بفيتامينات (ب) والأحماض الأمينية، بالإضافة إلى أحد مضادات الأكسدة يدعى (روتين) والذي يلعب دورا رئيسيا في تقوية صحة الأوعية الدموية وتحسين الدورة الدموية ومكافحة الالتهابات.
2 - البيض البري "البلدي":
إن تناول بيضة واحدة يمكنه أن يوفر الشعور بالشبع والإمتلاء كما يمد الجسم بطاقة تستمر طوال اليوم، إذ يحتوي البيض على العديد من العناصر الغذائية المهمة كالحديد والكولين وفيتامين (د) وفيتامين (ب12) إلى جانب البروتينات الضرورية والدهون الصحية (الكوليستيرول النافع) ، وينصح بتناول البيضة بأكملها، وتجنب تناول الصفار أو البياض فقط بمفرده.
3 - البلح أوالتمر:
بالإضافة إلى طعمه الحلو اللذيذ، يحتوي البلح على العديد من المعادن كالكالسيوم والفوسفور والبوتاسيوم والمغنسيوم والزنك والحديد. إلى جانب هذا يعد البلح من الأطعمة سهلة الهضم، التي تمد الجسم بكمية كبيرة من الطاقة بمجرد تناولها، لذلك ينصح بتناول البلح في الصباح أو تناوله كوجبة خفيفة خلال اليوم.
4 - اللوز:
يعد اللوز من المكسرات الغنية بالبروتينات الضرورية والألياف والدهون غير المشبعة الصحية. إلى جانب هذا يحتوي اللوز على فيتامينات (ب) الذي يساعد الجسم على تحويل الغذاء إلى طاقة، بالإضافة إلى المغنيسيوم الذي يساعد في مقاومة إرهاق العضلات. 
لذا يوصى بإضافة بضع حبات من اللوز إلى طبق الإفطار، أو تناول ملء قبضة من اللوز كوجبة خفيفة بمنتصف النهار.
5 - الموز الناضج:
إن تناول إصبع من الموز الناضج كوجبة خفيفة واحدة من أفضل الطرق للحصول على الطاقة بشكل سريع، إذ تحتوي تلك الفاكهة على نسبة عالية من البوتاسيوم والمغنسيوم وفيتامينات (ب)، كما أنها تحوي كمية كافية من الألياف التي تبطئ من إطلاق السكر بالدم. ويمكن لثمار الموز الصفراء الناضجة توفير قدر كبير من الطاقة – مقارنة بالثمار غير الناضجة ذات اللون الأخضر – وذلك بسبب تحول النشا الموجود فيها إلى سكريات يسهل هضمها والحصول على الطاقة منها.
6- الأفوكادو:
تحتوي ثمرة الأفوكادو على الفيتامينات والمعادن والدهون الصحية التي يمكنها إمداد الجسم بطاقة تدوم لساعات عدة، كما أنها تحتوي على الألياف التي تساهم في الحفاظ على نسبة السكر بالدم ثابتة لتجنب الإرتفاعات والإنخفاضات المفاجئة في سكر الدم، والتي قد تتسبب في الشعور بالإرهاق. 
لذا ينصح بتناول الأفوكادو عبر إضافته إلى طبق الفاكهة أو إلى عصير الفواكه الطبيعي بالصباح.

أخي فضلا شارك الموضوع لتعم الفائدة ولاتنسانا بدعوة صالحة في ظهر الغيب بارك الله فيك وأي استفسار أو سؤال ضع تعليق في الأسفل.





إرسال تعليق

0 تعليقات